:المنتديات اتصل بنا
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » المقالات ادبية-وثقافية » السياحة منخفضة الكربون في ظل تنامي الوعي بأهمية التراث الطبيعي العالمي/بنيامين يوخنا دانيال

بنيامين يوخنا دانيال                                                                                           

السياحة منخفضة الكربون : هي سياحة حديثة نسبيا بالمقارنة مع أنواع و اشكال السياحة الأخرى , و قليلة التناول في الادبيات السياحية العربية , و هي من أنماط السياحة المستدامة التي نشأت في السبعينيات من القرن الماضي , و تأتي في اطار الاقتصاد منخفض الكربون – الاقتصاد منزوع الكربون – الاقتصاد منخفض الوقود الاحفوري – اقتصاد الكربون المنخفض . و تشير الى تلك السياحة التي تساهم باقل قدر ممكن في انبعاثات الغازات الدفيئة المسببة للاحتباس الحراري – الاحترار العالمي – تغير المناخ  و المعروفة أيضا ب ( غازات الصوبة الخضراء ) من ( ثاني أوكسيد الكربون و الميثان و أكسيد النيتروز و الكلوروفلوركربون و بخار الماء و الاوزون ) , و ذلك بالعمل على محايدة انبعاثات الكربون من قبل وكلاء السفر و الشركات السياحية في حدود الإمكان , و تخفيف الأثر السلبي للسفر على البيئة الطبيعية – المحيط الحيوي , باستخدام  وسائل النقل الخضراء ( السفر المستدام ) مثل الباصات و السيارات الكهربائية منعدمة الانبعاثات و الدراجات الهوائية , و اعتماد البرامج السياحية الخضراء التي تتضمن المشي و ركوب العربات التي تجرها الحيوانات و منع التدخين و اشعال النيران في مناطق التخييم و أماكن التنزه الغابية منعا للحرائق و ارتياد المطاعم التي تقدم وجبات طعام وطنية معدة من مواد منتجة محلية بالطرق التقليدية وغيرها , و قيام شركات النقل الجوي بمعادلة انبعاثات الكربون و تخفيض بصمته ( بصمة الكربون = اجمالي الغازات الدفيئة ), و زيادة كفاءة استخدام الطاقة و المياه و ترشيد استخدامها في المنشآت و المرافق السياحية بمختلف أنواعها , و تبني اتجاهات وممارسات خضراء باستخدام مصادر الطاقة البديلة – المتجددة  , مثل الطاقة الشمسية و طاقة الرياح لضمان الاستدامة البيئية و الاقتصادية , فكان ظهور : ( الرحلات منخفضة الكربون ) و ( السفر الواعي أخلاقيا ) و ( السفر منخفض الكربون ) ( المنتجات السياحية منخفضة الكربون ) و ( السفر المحايد لناحية الكربون ) و ( العطل منخفضة الكربون ) و ( الوجهات السياحية منخفضة الكربون ) و ( السلوك السياحي منخفض الكربون ) و ( قطاع السياحة و السفر منخفض الكربون ) و ( المقاصد منخفضة الكربون ) و ( الفنادق منخفضة الكربون ) . و هي سياحة ظهرت و تنامت في السنوات الأخيرة وانتشرت ثقافتها لدى أصحاب المشاريع السياحية ( المنتجين ) و السياح ( المستهلكين ) بتزايد الوعي بأهمية التراث الطبيعي العالمي و بأهمية البيئة الطبيعية الزاخرة بالاحياء البرية الحيوانية و النباتية و النظم الايكولوجية و التنوع الحيوي ( الايكولوجي ) , و التي تواجه الكثير من المخاطر و التحديات في ظل تفاقم كارثة التحولات المناخية و تزايد مخاطر الاحتباس الحراري على كوكب الارض التي تشكل هاجسا حقيقيا للكثير من الحكومات و العلماء ومئات الملايين من سكان هذا الكوكب . علما تساهم صناعة السياحة على مستوى العالم ب ( 5 % ) من الانبعاثات المسببة للاحتباس الحراري , وهي ناجمة عن البيوت الزجاجية ( الدفيئات ) المتمخضة عن الرحلات و الاقامات لأغراض السياحة , و معظمها ( أي الانبعاثات ) متـأتى من اعمال النقل الجوي بالطائرات و بنسبة ( 40% ) , و ( 32% ) من النقل البري بالقطارات و الباصات و السيارات .. الخ , و ( 3% ) من بقية أنواع النقل ( السفن السياحية – الكروز .. الخ )  , أي ما مجموعه ( 75% ) لعموم النقل بهدف السياحة , اما ال ( 25% ) من الانبعاثات التي تولدها صناعة السياحة فهي عن بقية النشاطات و الاعمال المرتبطة بالايواء ( الفنادق و المنتجعات ) و الطعام و الشراب ( المطاعم و المقاهي ) و الترفيه و الاستجمام ( مدن الملاهي و المدن المائية ) و غيرها وفقا لدراسة اعدتها منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة بالتعاون مع ( المنتدى الاقتصادي العالمي ) و ( منظمة الطيران المدني الدولية ) و ( برنامج الأمم المتحدة للبيئة ) , و أصدرتها في شهر حزيران 2009 تحت عنوان ( نحو سفر منخفض الكربون و قطاع السياحة ) .  مع ضرورة الاخذ بعين الاعتبار الانبعاثات الصادرة عن الكثير من القطاعات و النشاطات السياحية التي ترتبط بقطاع السياحة و السفر بعلاقات تكاملية و تبادلية  . و هناك دول شهدت ممارسات و تطبيقات رائدة في مجال السياحة منخفضة الكربون في اطار الاستدامة البيئية و الاقتصادية و الاجتماعية , و منها تايلاند في ( كوه ماك ) و ( كوه ساموي ) و ( كوه تشانج ) و ( كوه كوت ) التي تعتبر وجهات سياحية مثالية لممارسة السياحة منخفضة الكربون , و مملكة بوتان التي اطلقت مشروعا سياحيا منخفض الكربون في شباط 2012 و لمدة ثلاث سنوات و نصف و بتمويل من الاتحاد الأوروبي , بهدف استحداث حزمة سياحية منخفضة الكربون و تسويقها عالميا , و تتكون من ( 20 ) منتج سياحي مبتكر منخفض الكربون , و قد جرى اطلاقها في بورصة برلين الدولية للسياحة في دورتها ال ( 49 / 2015 ) , و ايضا استراليا في الجبال الزرقاء ( نيو ساوث ويلز) , و الصين في منتزه شيشي الوطني للأراضي الرطبة و منتزه ولينغيوان القومي و حوالي بحيرة تشينغهاي , و مونتينيغرو ( الجبل الأسود ) التي تبنت برنامج فعال لتحييد الكربون في القطاع السياحي بدعم و تمويل من ( مرفق البيئة العالمي ) و ( برنامج الأمم المتحدة الإنمائي ) و بقيمة ( 3424000 ) مليون دولار امريكي , و قد شهدت خلال الفترة 9 – 10 تشرين الأول 2015  انعقاد المؤتمر الأول للسياحة منخفضة الكربون تحت رعاية مركز التنمية المستدامة / برنامج الأمم المتحدة الإنمائي .

bindanyal@hotmail.com

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

اكتب تعليق

© 2017 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی