:المنتديات اتصل بنا
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » المقالات ادبية-وثقافية » هل يتحمل الايزيديون المزيد؛ ما فيهم يكفيهم!!خليل جندي

خليل جندي

هل يتحمل الايزيديون المزيد؛
ما فيهم يكفيهم!!
اقرأ في الآونة الاخيرة، عشية الاستفتاء وأثناءه وبعده، من على مواقع التواصل الاجتماعي تعليقات عجيبة غريبة تمس مشاعر شرائح محترمة من الشعب العراقي، وتقود تلك التعليقات الى صناعة خطاب الكراهية. والى جانب التعليقات اقرأ منشورات غير مسؤولة تدعو الى المظاهرات في بلدان أوروبا وبعض الدول الاخرى. وهنا أسجل الملاحظات التالية:
١-ان النتائج التي تمخض عن الاستفتاء تتحملها الرؤوس التي اصرت على القيام بها ولم تصغي لجميع مناشدات الامم المتحدة ودوّل العالم، ولم تحسب لنتائجها . وفِي الجانب الاخر يبقى حل هذا الموضوع في إطار دولة العراق ولابد ان تجلس بغداد واربيل لحل المشاكل.
٢- ان الاعتداء على السفارات والقنصليات العراقية تمثل خطاً فادحاً وخرقاً للقوانين الدولية ، كما انه يدخل ضمن الاعمال الإرهابية!.
٣- رغم دعوة السيد البارزاني الى التظاهر ، الا ان الكثير من الاحزاب والجهات الكردستانية طالبت جماهيرها بعدم التظاهر.
٤- هنا أطالب كافة الايزيديين ان لا ينجروا الى اعمال متهورة في تبني التهجم على اية جهة كانت، او الخروج في مظاهرات ضد السفارات والقنصليات العراقية ، فهي بعثات متواجدة لتقديم الخدمات لجميع العراقيين بدون تمييز.
٥- التاكيد على منشوري السابق، لو كان تحسين بك، ومجلسه الروحاني، تصرف بحكمة وكامير لجميع الايزيديين بشأن الموقف من الاستفتاء، لما وقع الايزيديون فيما هم عليه!. الايزيديون لا يتحملون المزيد من الويلات بسبب اخطاء وتهور ، بل جرايم الآخرين وفِي ظل شعارات مزيفة. الايزيديون يكفيهم ما فيهم!!

اكتب تعليق

© 2017 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی