:المنتديات اتصل بنا
 
 
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » الصحة & المطبخ, العام » علماء يبتكرون علاجًا ثوريًا لآلام الظهر

نينوى.نو/عن.ايلاف/عبد الاله مجيد/روما: توصل علماء الى طريقة لعلاج آلام الظهر يقولون إنها توفر راحة طويلة الأمد، ولا تستغرق إلا 10 دقائق وهي طريقة ليست مؤلمة.

واسفرت الاختبارات عن تخلص غالبية المرضى من الألم بعد تلقي العلاج بالتردد الراديوي الموجه بالصور لآلام اسفل الظهر وعرق النسا.

وأوضح رئيس فريق العلماء الذين توصلوا الى الطريقة الجديدة الدكتور اليساندرو نابولي من جامعة سابينزا الايطالية ان جذر العصب منطقة حساسة حين يُضغط عليها تلتهب وتسبب الألم. ويرد الجسم بتقليص العضلة الذي يقلل المسافة بين الفقرات فتنشأ بذلك حلقة مفرغة.

نتائج استثنائية

أُجريت الاختبارات على 80 مريضًا يعانون منذ ما لا يقل عن ثلاثة أشهر من آلام أسفل الظهر بسبب قرص مفتوق لم تنفع معه العلاجات، بينها التمارين والأدوية.

وعولج المرضى بالطريقة الجديدة التي تُوجه فيها ابرة بمساعدة التصوير المقطعي المحوسب الى موضع القرص الناتئ وجذر العصب بالحدود الدنيا من التدخل الغازي، ثم أُدخل مسبار من طرف الابرة لايصال طاقة مصدرها تردد راديوي الى المنطقة لمدة عشر دقائق.

وقال الدكتور نابولي: “ان النتائج كانت استثنائية والمرضى تخلصوا من الألم ليستأنفوا نشاطهم الطبيعي في غضون يوم”. أضاف: “بعد هذا العلاج يختفي الالتهاب والألم”.

مشكلة شائعة

ومن بين 80 مريضًا اختبرت الطريقة عليهم كان 81 في المئة بلا آلام في الظهر بعد عام على جلسة علاج من عشر دقائق.

واحتاج ستة مرضى فقط الى جلسة علاج ثانية بالتردد الراديوي، واستطاع 90 في المئة من المرضى ان يوفروا على أنفسهم مشقة العلاج بعملية جراحية.

والمعروف ان آلام أسفل الظهر مشكلة شائعة تصيب 80 في المئة من الأشخاص في وقت ما من حياتهم.

اكتب تعليق

© 2017 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی