:المنتديات اتصل بنا
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » اخبار شعبنا, العام » المكتب السياسي للحركة يستنكر التطاول على كنائس شعبنا ويقيم دور قناة ANB في تغطية الأحداث ونقل الحقيقية والأنشطة القومية في الوطن

المكتب السياسي للحركة يستنكر التطاول على كنائس شعبنا ويقيم دور قناة ANB في تغطية الأحداث ونقل الحقيقية والأنشطة القومية في الوطن

نينوى.نو/نقلأ عن/زوعا اورغ/ بغداد

امسى مألوفا لدى حركتنا الديمقراطية الاشورية – زوعا ان تواجه استهدافات بائسة للنيل منها بين الحين والاخر، وذلك اما من قبل بعض النفوس المريضة او من قبل بعض اصحاب الاقلام المأجورة، عبر حملات اعلامية مفضوحة لترضية اسيادها، وان ذلك يحصل بالعموم قبيل وابان الحملات الانتخابية في الوطن، او عندما تتخذ حركتنا موقفا قد يكون مصدرا لازعاج اسيادهم وقد يهدد مصالحهم ويقطع رزقهم، وعليه ودون اي ذمة او ضمير تستثمر اي حدث طارئ دون ان يكون للحركة علاقة به، لفبركة تهم باطلة وتلصقها بزوعا٠

وان ما حصل مؤخرا من تطاول او قذف وتجريح سواءا من شخص في فضائية ANB بحق رموز من كنيستنا – كنيسة المشرق الاشورية – او من لدن البعض في الوطن بحق بطريرك كنيستنا الكلدانية، ان ذلك تصرف غير مسؤول ومرفوض، نشجبه ونستنكره، ورغم تقييمنا للدور الاعلامي للفضائية في تغطية الاحداث ونقل الحقيقة ودعم الانشطة القومية في الوطن، الا اننا نرفض بان تستغل للاساءة او القذف والتشهير،  كما ونشجب ونرفض المحاولات البائسة من لدن بعض المتطفلين او الفئات الضالة المعادية من اصحاب الاقلام المدفوعة الثمن التي تسعى لإلصاق تهم باطلة بحركتنا وموقفها من الكنيسة، وذلك عبر بث الدعايات المسمومة سعيا لبث الفرقة والفتنة بين ابناء الكنيسة، خدمة لاسيادهم الذين لا تسرهم وحدتنا القومية٠

اما التلميح او التذكير بما حصل في الكنيسة قبل اربعة عشر عاما مع الاسقف المبعد منها، فانه بحق امر مستهجن وعار عن الصحة ولا علاقة لزوعا بالامر لا من قريب ولا من بعيد ولا نود الدخول في التفاصيل، والصاق التهمة بالحركة في حينه تم فبركتها وسعت جهات معروفة بخصومتها ومعاداتها لحركة شعبنا الكلداني السرياني الاشوري ونهجنا على طريق وحدتنا القومية٠

ختاما، فإن من يؤجج الفتنة ويسعى للفرقة، انما يخدم اجندات تستهدف شعبنا وقضيته ومطالبه العادلة، ونهيب بمؤازري وقواعد حركتنا لعدم الرد على التخرصات الجوفاء التي تستهدفنا وعدم الانجرار وراء هكذا مهاترات او سجالات فارغة لا تخدم الا اعداء كنائسنا وشعبنا٠

المكتب السياسي

الحركة الديمقراطية الاشورية

بغداد ١٢ كانون الثاني ٢٠١٩

© 2019 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی