:المنتديات اتصل بنا

 
 



صفحتنا على فيسبوك

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » اخبار شعبنا » ‏‎إتحاد النساء الاشوري يحضر إحتفالية المعهد الفرنسي في العراق بمناسبة اليوم العالمي للمرأة

نينوى.نو/الإتحاد النساء الاشوري/بغداد
  
 بمناسبة “اليوم العالمي لحقوق المرأة” نظم المعهد الفرنسي في العراق  Institut français d’Irak إحتفالية تضمنت لقاء مع نساء وصحفيات عراقيات .
تناول برنامج الإحتفال قضية “المرأة والصحافة في العراق” ، والذي استضاف فيه ثلاث صحفيات لديهن علاقات مع العراق، ولكن من خلال قنوات مختلفة، يجمعهن تضامن الالتزام وقوة القناعة التي تدعو الى الاعجاب، بالرغم من العديد من العوائق التي واجهتهن. تكلمن عن مسيرتهن، وعن التزامهن طموحهن،وايضا عن احباطاتهن. 
وهن كل من :
• السيدة عدوية الهلالي. هي من كربلاء وعملت مع العديد من كبريات الصحف العراقية والعربية. و هي ايضا صحفية، سينارست و سينياست.
• السيدة شادية حسامي، هي من كردستان ايران، ولكنها عاشت في كردستان العراق. ليست صحفية فقط، ولكن ناشطة في مجال حرية التعبير والتكافؤ. عملت مع العديد من منظمات الامم المتحدة واسست منظمة غير حكومية “المساعدة الانسانية والصحفية”.
• السيدة مايا جيبي، صحفية في وكالة الصحافة الفرنسية ومراسلة حربية. قضت ثلاث سنوات في لبنان وانطلاقا منها غطت العديد القضايا الاقليمية، منها الصراع في سوريا.
حيث لا يهدف الاحتفال بهذه المناسبة الى التعريف بحقوق المرأة فقط، بل تحفيز اكبر قدر ممكن من الناس ليعملوا يوميا لكي تصبح ممكنة المساواة بين الرجل والمرأة.
وحضر الاحتفالية عدد من المسؤولين والصحفيين والإعلاميين وممثلي منظمات المجتمع المدني بضمنهم السيدة لية متي مسؤولة فرع بغداد لاتحاد النساء الاشوري والسيدة جانيت رشو السكرتيرة السابقة للاتحاد. 
وجاء اللقاء هذا للتعريف بأن الصحافة ليست المهنة الاسهل في العالم بل هو اختيار لمهنة طموحة، ومتطلبة، والتي تستوجب تقديم التضحيات الشخصية، لا سيما عند المرأة وخصوصا في الشرق الاوسط. مع ذلك، ظهرت اسماء صحفية نسوية كبيرة في الصحافة العربية، ومن دونهن، لا يمكن ان نتحدث عن حرية الاعلام في المنطقة وفي العراق.
© 2019 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی