:المنتديات اتصل بنا
 
 



صفحتنا على فيسبوك

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » اخبار العراق و العالم, العام » جمعية نينوى تشارك في سيمينار لمنظمة U-turn في اوسلو.

جمعية نينوى تشارك في سيمينار لمنظمة U-turn في اوسلو.

نينوى.نو /اوسلو

جمعية نينوى تشارك في سيمينار لمنظمة U-turn حضرت جمعية نينوى السيمينار الذي نظمته منظمة U-Turn النرويجية المتخصصة في دراسة وتحليل المنظمات الارهابية الناشطة في الشرق الاوسط واماكن اخرى في العالم التي تعتبربؤر للارهاب حيث عرف منظم السيمينار والمتخصص في الشؤون القانونية للمنظمة بالمحاضرين المشاركين في السيمينار وهم البروفيسور Stig Jarle hansen المعروف عالميا والمتخصص في العلاقات الدولية والذي يتكلم عدة لغات افريقية بالاضافة الى العربية والذي القى محاضرة قيمة عن الجهاديين والمجموعات الاسلامية المتطرفة وكيفية التعامل مع المقاتلين المنخرطين في صفوف هذه المجموعات والذين يعودون الى اوروبا بعد حين بالاضافة الى كيفية التواصل مع السفارات النرويجية في الخارج في حالة الوقوع في المشاكل ودور السفارات قي حماية مواطنيها اثناء الازمات تلاه المحاضرة الدانماركية Jenny ness المتخصصة في علم النفس والتي اجرت مقابلات مع كل المقاتلين المشاركين في الحرب مع المنطات الارهابية ومن ضمنها داعش والعائدين الى الدانمارك والاسباب التي تدعو هؤلاء الشباب للسفر والانخراط في هذه المجموعات المتطرفة ومدى التاثيرالنفسي والمعاناة التي يمربها هؤلاء الشباب بعد عودتهم وكيفية ترتيب برنامج علاجي كامل لكل شخص حسب وضعه واعترفت بان ذلك ليس بالامر السهل ثم جاء دور رئيس منظمة U-Turn – Atle Rimsøy ليطلعنا على احصائيات المتخصصين في دراسة وتحليل التطرف حول امكانية ان يكون من ضمن المقاتلين الاجانب العائدين الى اوروبا قنابل موقوتة والفترة التي يحتاجها هؤلاء ليلجؤا الى العنف بعد عودتهم واكد بان بغض الاحصائيات كانت غيردقيقة ولا يمكن الاخذ بها رغم الجهد المبذول لانجازها وبعد الاستراحة جاء الشطر الثاني من السيمينار حيث حاور منظم السيمينار المحاضرين باسئلة متابعة لالقاءالضوء بشكل اكبرعلى هذا الموضوع المهم بالاضافة الى مشاركة بعض المطلعين والباحثين في شؤون الارهاب وهم محمد المفتي من الموصل الذي تحدث عن اوضاع المدينة بعد داعش ونينا الناشطة في شؤون النساء المتورطات في المجموعات المتطرفة ومحمد قاسم الناشط والباحث حول نشاط الشباب في حركات التطرف وسبب انخراطهم فيها وكيفية تعرضهم الى غسيل الدماغ وحملهم لافكار التطرف لفترة طويلة حتى بعدالعلاج الذي يخضع له هؤلاء الشباب وفي النهاية كنت هناك بعض الاسئلة من الحضوروالتي اجيب عليها بشكل موجز لضيق الوقت واتساع الموضوع. لقد اضاف هذا السيميناربحق الكثير من المعلومات التي كانت خافيةعلينا وزاد من ادراكنا لواقع التطرف ومايدور داخل ذلك العالم المجهول.

اكتب تعليق

© 2019 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی