:المنتديات اتصل بنا

 
 



صفحتنا على فيسبوك

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » اخبار العراق و العالم, العام » الغناء والموسيقى في برطلي .. زكو تنو أنموذجا.. محاضرة للكاتب والصحفي بهنام شمني

كتابة / بهنام شمني

صور / متي ال مجي

برعاية منتدى برطلي للثقافة والفنون السريانية، ألقى الكاتب والصحفي بهنام شابا شمني محاضرة حملت عنوان (الغناء والموسيقى في برطلي… زكو تنو أنموذجا) وحضر المحاضرة التي احتضنتها قاعة المركز الثقافي المسيحي لكنيسة مار كوركيس مساء الثلاثاء ٤ حزيران الجاري، الاب الخوري قرياقوس حنا طراجي ،والاب بهنام للو، والاب ثاوفيلوس مسعود رفو، ومدير دائرة الوقف المسيحي في الحمدانية عبدالكريم متي، ومدير بلدية برطلة المهندس بولص يعقوب، وممثلين عن عدد من المؤسسات الاجتماعية والامنية في برطلي فضلا عن جمهور من المهتمين بالثقافة والغناء والموسيقى السريانية الشعبية 

في بداية المحاضرة قدم الاستاذ فيليب سعيد للمحاضرة مستعرضا اهتمام الشعوب بالموسيقى ودور منتدى برطلي في إحياء الفلكلور الشعبي وتبنيه لبرنامج احياء هذا التراث والفلكلور بمختلف جوانبه. ثم قرأ نبذة عن السيرة الذاتية للمحاضر ليدعو بعدها الكاتب والاعلامي بهنام شمني لاتخاذ مكانه على المنصة وإلقاء محاضرته .

تضمنت المحاضرة التي استخدم فيها المحاضر اسلوب الباوَر بوينت والعرض على شاشة كبيرة عدة محاور استهلها بنبذة مختصرة عن بدايات تعرف الانسان البدائي على الموسيقى ليتحدث بعدها عن الموسيقى في برطلي مستعرضا اهم الالات الموسيقية واشهر العازفين فيها منذ نهايات القرن التاسع عشر والى الان  

اما المحور الثاني فتحدث فيه المحاضر عن الغناء في برطلي والتأثير السلبي للمجتمع البرطلي الملتزم ايمانيا على الغناء والموسيقى، ودور الكنيسة السلبي والايجابي في نفس الوقت على الغناء والموسيقى مستشهدا ببعض الاحداث والشواهد التي عاشتها برطلي في تلك الفترة.

واضاف المحاضر.. لكن كل ذلك لم يمنع من ظهور مطربين اثبتوا جدارتهم في الغناء عند ادائهم له في الاعراس والافراح واثناء العمل ومن هؤلاء المطرب الشعبي البرطلي زكو تنو، الذي كان المحور الثالث من المحاضرة .

استعرض فيه المحاضر سيرة حياة المطرب زكو تنو المولود في ١٩٢٣ وعلاقته بالغناء وامتلاكه لاساسيات المغني الجيد ، الصوت والاداء وكتابة كلمات بعض أغانيه بالاضافة الى الذاكرة القوية التي ساعدته في حفظ واداء اغاني غيره من السريانية والكردية والعربية والتنقل بها بين القرى والبلدات المختلفة بحكم عمله كعامل حصاد احيانا وبائع متجول في احيان اخرى. بالاضافة الى إجادته لسرد قصص الشهداء والقديسين مغناة وسير بعض الابطال الشعبيين. وظل يمارس الغناء في جلسات السمر العائلية حتى آخر ايامه حيث توفي في سنة ٢٠٠٢.  

وفي نهاية المحاضرة استقبل المحاضر مداخلات الحضور واجاب على اسئلتهم واستفساراتهم .

وفي الختام قدم منتدى برطلي للثقافة والفنون السريانية شهادة تقديرية باللغتين السريانية والعربية للمطرب الشعبي السرياني البرطلي زكو كوركيس تنو تثمينا لجهوده في رفد التراث الغنائي والموسيقي البرطلي والسرياني بالاغنية السريانية الشعبية قدمها الاب الخوري قرياقوس واستلمها نجله خضر زكو تنو نيابة عن العائلة .

هذا وشاركت قناة سورويو تي في وعشتار الفضائية واذاعة صوت السلام وموقع برطلي نت في تغطية فقرات المحاضرة.

© 2019 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی