صفحتنا على فيسبوك

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » المقالات ادبية-وثقافية » بحث : القس ايليا هومو وولداه الشماس يوسف وحنا فرعٌ زاهي من دوحة خطاطي بيت هومو لطيف پولا

بحث : القس ايليا هومو وولداه الشماس يوسف وحنا

فرعٌ زاهي من دوحة خطاطي بيت هومو

لطيف پولا 2019/ 19/10م

كلما أتصفح كتاب( القوشع بر التاريخ )لمؤلفه المرحوم المطران يوسف بابانا اقف عند هذه العبارة( يُروى عن بيت هومو انه كان في وقت واحد أب مع ستة من اولاده يكتبون ويستنسخون الكتب سوية لذلك سميت القوش وبكل جدارة مطبعة المشرق).واذا كان قد اشتهر من بيت هومو اكثر من ثلاثة عشر خطاطا كان يوجد في القوش عوائل اخرى اشتهرت بخطاطين مشهورين وكتاب وشعراء اخرين ايضا مثل بيت رابي رابا( شكوانا)فقد انجبت هذه العائلة, كما ذكرتُ في بحث سابق حول رابي رابا واخر حول القس الموهوب المرحوم أورها شكوانا, ذكرتُ,حسب المصادر ,أنَّ هذه العائلة انجبت ايضاً (18)خطاطاً مشهورا.ومن عوائل القوشية اخرى اكثر من 25 خطاطاً لازالت مخطوطاتهم وكتبهم خالدة في كثير من المكتبات والكنائس لتخلد أسماءهم وأسماء القوش التي انجبتهم.

من هو القس الخطاط ايليا هومو ؟:هو القس ايليا الشماس جونا الشماس شعيا المقدسي القس هومو القس حنا القس هومو القس دانيال القس ايليا

القس دانيال القس ايليا نصرو.ولد في القوش في 26/ 6 /1856م في عائلة هومو وهي فرع من بيت نصرو التي من فروعها ايضا بيت : ريس, ياتا , جمعة , چولاغ ,ككتوما , تيزي , ماما ,عبدو , زيدكنايا , كعكللا , ساكو ( كتى خاني). قدمت عائلة نصرو من باشبيتا الى القوش سنة 1743م بعد اجتياح قوات طهماسب سهل نينوى قاصدا الموصل ليقوم بحملات ابادة جماعية شملت معظم قرى وبلدات سهل نينوى ومنها القوش .

ولأنه كان شماسا ملما بآداب اللغة وقواعدها لذا عين معلماً في أراذن سنة 1878م لتعليم اللغة السريانية والتراتيل الكنسية للتلاميذ.تزوج فتاة من بنات أرادن .عاد الى القوش ليصبح معلماً في مدرستها حتى تأسيس الدولة العراقية في 23 اب 1921م .كان يتقن اللغة السريانية بالاضافة الى العربية والكردية. رسم كاهنا في الموصل في 28 / 4 / 1895م على يد البطريك عبد يشوع خياط. واصبح خوري في كنيسة القوش سنة 1918ورئيساً لكهنتها من سنة 1912م حتى انتقاله الى جوار ربه في 21 / 5 / 1932م . خدم شعبه سبعة وثلاثين عاما كاهنا خطاطا تقياً ورئيس القوش المدني. مات القس ايليا حزينا مهموما حتى وفاته على

ولده حنا ,الذي كان يعمل في بغداد واختفى في ظروف غامضة ولم يعد ابداً.اشتهر القس ايليا بخطه الجميل وله مخطوطات وكتابات كثيرة منها :

1ـ خطَّ ستة كتب عام 1869م وهو في الثالثة عشر من عمره .كانت تلك الكتب قصصاً للقديسين موجودة حالياً في المكتبة الوطنية في باريس تحت رقم 309( نقلا عن اشور المسيحية صفحة 394).

2 ـ كتاب القراءات المفصلة قذيًنٍْا ( القوش رقم 28).

3ـ خطَّ في اراذن كتاب ( قواعد اللغة الكوردية بالگرشوني ) كان ذلك سنة 1888م والكتاب من تاليف ابلحد بقالا مع مقتطفات من الانجيل ومجموعة امثال ( فوستي 305) مفقود . ثم أعاد استنساخه في سنة 1895م مُضيفا اليه رسائل مار پولس ومعجماً كردياً . موجود في خزانة الرهبان : فهرس فوستي 306 ).

4ـ استنسخ في اراذن كتاب حياة البطريرك مار يوسف اودو سنة 1889م والكتاب من تاليف أبلحد بقالا .( مفقود ) .

5ـ في سنة 1889م استنسخ كتاب رتبة الإعتراف من تاليف ابلحد بقالا ( مكتبة الرهبانية 611, فوستي 205)

6ـ انتهى من كتابة ( شرح الطقوس الكنسية ) سنة 1893م .

7ـ في سنة 1908م استنسخ كتاب (البرهان الصحيح على حقيقة سر التثليث وتجسيد المسيح)بناءً على طلب مترجمه القس اسرائيل زورقا ( مكتبة الرهبانية 145).

8ـ في سنة 1912 م كتب مع ابنه الشماس يوسف 19 كراساً حول ( مواعظ أحاد فترة القيامة والى الحد الثاني من فترة الرسل ( مكتبة الرهبانية 778 , فوستي 375).

9ـ في سنة 1913م خط كتاب ( أباطيل العالم ) من تأليف ديداكس ستيل من رهبان القديس فرنسيس المتوفي سنة 1580م(المكتبة الرهبانية 731).

10ـ في سنة 1915 م استنسخ كتاب القس الراهب هاويل نباتي العينكاوي والكتاب يتناول مواضيع متنوعة ما قبل المسيح وبعده .وبحثاً في تاريخ الكنيسة الكلدانية .

11ـ استنسخ كتاب(بحث في الطب) سنة 1921م .(نقل عنه منگنا 594).

12 ـ في سنة 1921م ايضا بدأ بكتابة ( كتاب العقاقير ) وساهم في كتابته ايضاً ولداه يوسف وحنا .( الكتاب موجود عند ورثته ).

بالاضافة الى ما ذكرناه كان للقس ايليا أعمالا كبيرة اخرى في هذا السياق اذ قام بتجديد واصلاح كثير من المخطوطات القديمة منها :

1ـ الانجل المفصل رقم 5 و6 . 2ـ الرسائل المفصلة رقم 8 و9 ( خزانة القوش ) . 3ـ حوذرا كنيسة باطنايا (رقم 15) . 4. مجموعة منگنا رقم 427 و541 . وفيها كتب اخرى مثل : شجرة عائلة هومو ,والتعليم المسيحي وهو كتيب صغير من ثلاثين ورقة وضع على شكل سؤال والجواب بالسورث( مكتبة الرهبانية 158) .

لقد ذكرنا اعلاه الشماس يوسف ابن القس ايليا هومو وكان هو الاخر موهوبا إذ اشتهر كخطاط بخطه الجميل وبالرسم والزخرفة والنحت ايضا بالاضافة الى كونه موظفا حكوميا كبيرا.وهذه بعض اللوحات التي رسمها في غرفة دارهم التليد التي كانت ديوانية(غرفة الضيوف ) القس ايليا هومو في المحلة التحتانية في القوش وقريب من بيت پولا, لذلك كان المرحوم والدي من المعجبين بشخصية جارهم القس ايليا هومو ليس ككاهن وخطاط فحسب وانما بشجاعته وحسن قيادته اذ ذكر والدي ان غرفته تلك كانت تمتليء بالرجال الذين يكنون له الاحترام والطاعة كقائدٍ وأبٍ حكيم . وهذه مجموعة من الصور التي التقطتُها لبعض ما تبقى في

غرفة الخطاط القس ايليا هومو والجداريات التي رسمها ابنه المرحوم يوسف.وقد فتح لي ابواب بيته حفيده الصديق حازم كتو لأقوم بهذه الخدمة في تصوير تلك الشخصيات الخالدة والجداريات التي ابدع في رسمها المرحوم الشماس يوسف ايليا هومو.وامتلكني الحزن الشديد وانا اصور الشاب حنا ايليا هومو الذي اختفي في ظروف غامضة في بغداد.كان هو الاخر ,كما ذكرنا اعلاه ,خطاطا موهوبا ورد ذكره وهو يساعد اباه واخاه في الاستنساخ يوم كان انذلك صبيا وشايا يافعاً في بيت والده القس ايليا هومو الذي انتظره حزينا حتى 1932م ولم يَعُد لينتقل الى جوار ربه دون ان يراه او يعرف مصيره .

وهذا بعض ما صورته في غرفة الخطاط الخالد القس ايليا هومو في داره التليد في القوش المحلة التحتانية .

· المصادر : 1 ـ القوش عبر التاريخ للمطران يوسف بابانا

2ـ الكهنوت في القوش للقس هرمز صليوا صنا.

© 2019 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی