صفحتنا على فيسبوك

 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 

You Are Here: Home » اخبارالرياضة » مباراة كرة قدم تسببت بوفاة 500 شخص في إيطاليا

(نينوى.نو/ وكالات)تعد مدينة بيرغامو الإيطالية وضواحيها الواقعة في إقليم لومباردي من أكثر المدن تأثرا بتفشي فيروس كورونا المستجد، حيث أشارت إحصائيات رسمية إلى أن 10% من مجموع المصابين في إيطاليا ينتمون إلى بيرغامو وأن شخص واحد بها من كل 200 شخص أصيب بالفيروس مع إمكانية أن يصل الرقم إلى أكثر من ذلك باعتبار أنه ليس كل المصابين خضعوا للفحص في المستشفيات.

والمثير للأهتمام في الموضوع، أن سبب انتشار فيروس كورونا في المدينة حسب ما صرح به أحد الأطباء، هو مباراة كرة قدم جمعت بين أتلانتا وفالنسيا لحساب الدور الـ16 لدوري أبطال أوروبا في 19 فبراير الماضي على ملعب سان سيرو في ميلان.

وقال الطبيب فابيانو دي ماركو مدير أمراض الرئة بمستشفى بابا جيوفاني في تصريحات نشرتها صحيفة كورييري ديلا سيرا: مباراة أتالانتا وفالنسيا في سان سيرو كانت قنبلة بيولوجية بحضور أكثر من أربعين ألف شخص من بيرغامو وتنقلهم بالحافلات والسيارات والقطارات”.

وأقيمت المباراة قبل أيام قليلة من اكتشاف إيطاليا الكارثة التي حلت بها بسبب انتشار الفيروس، وفي مساء 19 فبراير الماضي، تجمع 45 ألف شخص من جماهير فالنسيا وأتلانتا، متجاهلين ما يجري ثم انتلقوا في مترو الأنفاق إلى ملعب سان سيرو.

وأوضحت إذاعة “كادينا سير” في تقرير لها، أن هذه المباراة تسببت في وفاة 500 شخص إثر إصابتهم بفيروس كورونا، وتسببت كذلك في إصابة 35% من لاعبين فالنسيا وعدد من جماهيره..

© 2020 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی