You Are Here: Home » اخبارالرياضة, العام » كريم يتحدث عن اللاعبين المغتربين ويوجه رسالة لاعبي المنتخب الوطني

(نينوى.نو/عن/السومرية نيوز)

أكد مساعد مدرب منتخب العراق تحت سن 17 عاماً، محمد علي كريم أن المنشور
الذي وضعه في حسابه الشخصي على “إنستغرام”، لم يكن يقصد به الاستقالة
من عمله كمدرب عامل مع منتخب الناشئين، دون أن يوضح المزيد من التفاصيل.

ودعا كريم، في تصريح تابعته السومرية نيوز، “لاعبي المنتخب الوطني إلى مراجعة أنفسهم، قبل ملاقاة لبنان والإمارات مطلع الشهر المقبل، ضمن الجولتين الثالثة والرابعة للتصفيات الآسيوية إلى كأس العالم 2022، مشدداً على أن منتخب العراق يجب أن لا يعطي هذه المنتخبات الهالة الإعلامية الكبيرة، لأن القاعدة الكروية والجماهيرية في بلده أكبر بكثير من هذه الدول وغيرها، وطالبهم بـ”تصفية النية”، ووضع قيمة الوطن أولاً وأخيراً، على حدِّ وصفه. بحسب موقع winwin

وقال لاعب المنتخب الوطني السابق إن الحديث عن مظلومية اللاعبين المغتربين يحددها رئيس الاتحاد أو أعضاء المكتب التنفيذي، ولكنه يرى أن المدربين الأجانب لا ينظرون للاعب على أنه من داخل البلد أو خارجه، بقدر ما يخدمه في المستطيل الأخضر، مشيراً إلى أن هناك لاعبين مغتربين كانوا يستحقوا المشاركة، وفي الوقت ذاته هناك لاعبون نالوا فرصاً لا يستحقونها”.

وبخصوص رسالته للإعلام المحلي، ذكر محمد علي كريم أن “الإعلام العراقي قدّم دعماً لا مثيل له، في الفترة الأخيرة للمنتخب الوطني، وتناسى الإعلاميون الخلافات في ما بينهم، ووضعوا دعم منتخب الوطن أولوية في البرامج والمنشورات والمقالات، ولكن على اللاعبين أن يقدّروا هذه الوقفة بتحقيق النتائج الإيجابية في قادم المباريات، ضمن التصفيات المؤهلة إلى قطر المقبل”.

© 2021 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی