You Are Here: Home » اخبار العراق و العالم, العام » بغداد تعلن أرقامًا صادمة لعدد ضحايا حريق مستشفى ابن الخطيب

نينوى.نو/عن/ايلاف من لندن: اعلن في بغداد الاحد عن ارتفاع ضحايا حريق مستشفى ابن الخطيب في بغداد المخصص للمصابين بوباء كورونا الى 80 قتيلا و110 مصابين بسبب انفجار اسطوانات اوكسجين والاهمال وعدم وجود انظمة اطفاء وانذار مبكر .

وقال اللواء خالد المحنا الناطق الرسمي باسم وزارة الداخلية العراقية ان عدد ضحايا حريق مستشفى ابن الخطيب المخصص لمرضى كورونا في بغداد قد ارتفع الى 82 قتيلا و110 مصابا عازيا ذلك في تصريحات لقناة العراقية الرسمية تابعتها “ايلاف” الى ان السبب فذ ذلك هو الابلاغ المتأخر عن الحادث الى الدفاع المدني.

واشار الى ان المستشفى لم يكن يمتلك منظومات اطفاء وانذار واستشعار مبكرين في هذا المستشفى الذي انشئ عام 1962 .

ومن جهته استبعد مدير علاقات واعلام وزارة الداخلية اللواء سعد معن في تصريح مماثل وجود شبهة جنائية بالحادث.

وقال اللواء معن أن “رئيس الوزارء مصطفى الكاظمي وجه بشكل واضح بالاسراع بنتائج التحقيق وما يتمخض عنه لمحاسبة المقصرين”.. مشيرا الى ان “زيارات الدفاع المدني مستمرة للتأكد من مكامن الخلل في الاجراءات المتعلقة بمتطلبات السلامة ومنظومات الاطفاء”. واستبعد معن “وجود شبهة جنائية للحادث”.. مؤكدا على “ضرورة عدم استباق التحقيقات في الحادث”.

ونجم حريق المستشفى الذي حدث ليل السبت بسبب انفجار ناجم عن خلل في تخزين اسطوانات الاوكسجين في مستشفى ابن الخطيب وسرعان ما انتشرفي البناية بسبب عدم وجود نظام حماية من الحريق وسمحت السقوف الثانوية بانتشار ألسنة اللهب لتتحول الى منتجات شديدة الاشتعال .

وتعاني المستشفيات العراقية من اثار حروب واهمال اكثر من 30 عاما فيما قال الدفاع المدني إن غالبية الضحايا ماتوا بسبب اضطرارهم إلى نقلهم وإخراجهم من أجهزة التنفس الصناعي فيما اختنق الآخرون بسبب الدخان .

وفي وقت سابق اليوم اعلن الكاظمي الحداد في البلاد لثلاثة ايام معتبرا الحادث نكسة ومسا بالامن القومي العراقي بينما تعقد الحكومة والبرلمان اجتماعين طارئين لبحث تداعيات الحادث الذي تم توقيف اربعة مسؤولين نتيجته واحالتهم الى القضاء بينما اكدت الامم المتحدة صدمتها والمها للحادث.

وسيعقد مجلس الحكومة والبرلمان في وقت لاحق اليوم اجتماعين طارئين لبحث تداعيات حريق المستشفى المخصص لمرضى جائحة كورونا.

يشار الى ان عدد الاصابات بفايروس كورونا في العراق قد تخطت الاربعاء الماضي حاجز المليون اصابة حيث ارتفع المجموع الكلي للاصابات منذ ظهور الجائحة في البلاد في 24 شباط فبراير 2020 الى مليون و1854 حالة فيما ارتفع عدد الوفيات الى 15 الفاً و98 حالة وهي الحصية الاعلى عربيا.

© 2021 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی