You Are Here: Home » اخبار العراق و العالم, التعازي, العام » برقية عزاء مشتركة فلسطينية لبنانية الشهيد مازن عبود “” يُجسد قضية وطن حر وشعب سعيد

صباح الكِرَّم دماءً وعطاءً

تحية رفيق عمر

من البديهي ان قيادة المقاومة الفلسطينية ان تقوم بدورها المشرف في إهداء باقةً ورود بيضاء حزناً على الرفيق القائد الشيوعي مازن عبود الذي “” اعرفهُ جيداً وعن قرب “” ..

طبعاً رحيل الرفيق المبكر ، وترك ورائه روائع وبدائع لا تحصى في التكتيك الإرتجالي لنهج رفض تدنيس اراضي لبنان وبيروت من قبل صهاينة العصر عام الإجتياح ١٩٨٢ لبيروت والمقاومة الفلسطينية بشكل خاص ..

الرفيق مازن نبراس ومشعل لا ينطفأ بل سوف يظل يُنيرُ  دروب الحرية الحمراء من اجل وطن حر وشعب سعيد 🌹في لبنان وفلسطين وسوريا والعراق وكافة المناطق الأممية التي تربي على “” سيطها الاحمر “”  .. وترعرع منذ بداية الحرب الاهلية في لبنان وكان سنداً للمقاومة الفلسطينية طيلة حياته مع باقة كبيرة من شهداء الحزب الشيوعي اللبناني وفرق من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ، والجبهة الديموقراطية لتحرير فلسطين ، وحركة فتح ، في بيروت ، والجنوب وقادة فصائل المخيمات المنتشرة في بيروت وضواحيها شاهدة على تلك الحكايات والملاحم .. اثناء مرحلة الاجتياح الاول “” عملية الليطاني “” ١٩٧٨ ..

والاجتياح الكبير الذي ادى الى دفن رؤوس الكبار من العملاء في الرمال .

لكن الثورة الحمراء  وصيغة .. جبهة المقاومة الوطنية اللبنانية .. “” جمول “” . التي اطلقها القائد الاممي الرفيق جورج حاوي من بيروت وكان يرتدي الملابس العسكرية في اتم استعدادهِ للنزول الى ساحات القتال المباشر متسلحاً “” بالأخمص الحديدي الكلاشنكوف والسلاح الابيض حربةً مسننة “” . في نبذ الحصار عبر اطلاق النار على كل من يتسني لَهُ معتقداً ان دخول بيروت عبارة عن زيارة خاصة من اجل طرد منظمة التحرير وقادتها من عرين المقاومة بيروت ..

الدرب طويلة والقافلة تتسع للجميع خصوصاً من طينة رفيقنا الشهيد الذي ساهم في بداية الايام الصعبة والاولى لتنظيم عمليات سريعة لملاحقة الصهاينة والخبثاء من العملاء على شاكلة “” انطوان لحد “” . صار رمزاً شيوعياً ووطنياً وفلسطينياً فقيدنا البطل الذي تم تكريمه مؤخراً في منحه مقعداً شرفياً في اللجنة المركزية للحزب الشيوعي اللبناني في مؤتمره الثاني عشر الاخير ..

عاشت الثورة الفلسطينية وعاش الحزب الشيوعي الذي مجد العلاقة بالدماء الزكية منذ البواكير ..

عصام محمد جميل مروة..

اوسلو في / ١٨- آب – اغسطس / ٢٠٢٢ / ..

© 2022 جمعية نينوى في النرويج · اشترك في : الموضوعات التعليقات · | تصميم الموقع : | : متین جمیل بناڤی